كيف تقاومين أعراض سن اليأس بالوسائل الطبيعية؟

كيف تقاومين أعراض سن اليأس بالوسائل الطبيعية؟

من المعروف أنّ سن اليأس هو نهاية مرحلة الخصوبة عند المرأة، وهو تغير طبيعي يحدث، لكنها قد تتعرض للكثير من العوارض مثل الشعور بالسخونة، وهذا يعود سبببه إلى انخفاض مستوى هرمون الاستروجين في هذه الفترة. كما يحدث تعرق غزير، ومن الممكن أن يسبّب قشعريرة، غثيان ودوار، قد يتطور الأمر إلى حالة إغماء.

خففي من أعراض سن اليأس المزعجة

أولاً، يفيد فول الصويا في تعويض المرأة عن فقدان الاستروجين، ومن الممكن استخدامه كحبوب لتخفيف آثار الحرارة على الجسم والحد من جفاف المهبل والحساسية التي تصيب الجسم بعد توقف الدورة الشهرية.

ثانياً، يحتوي عرق السوس على مادتي الايزفلافوم والجليسرزيزين، اللتان تعملان على زيادة نسبة الاستروجين في الجسم. كما أنهما يعملان في ذات الوقت على خفض نسبة الاستروجين إذا كان مرتفعاً.

ثالثاً، تساعد الفراولة على الوقاية من أعراض سن اليأس لاحتوائها على اليورون، الذي يحد من أعراض سن اليأس. مثل الفراولة هناك الكمثرى، التفاح، الخوخ والكرز.

رابعاً، إنّ توت العفة من الأعشاب المفيدة للنساء، حيث أنه يحتوي على مواد تساعد على تنظيم الهرمونات لدى النساء. كما أنه ينظم الدورة الشهرية عن طريق زيادة هرمون التبييض وبالتالي يقلل من الهرمون الذي ينشط البويضة، ويرفع من نشاط الاستروجين.

أخيراً، تحتوي بذور الكرفس على البيوتيل دينيفثاليد الكيميائية، التي تعمل على تحفيز تدفق الحيض وتحتوي على كمبية كبيرة من البيتا كاروتين. وهي مادة مضادة للأكسدة ومفيدة لسن اليأس ومقاومة للإرهاق.
التعليقات
0 التعليقات

إرسال تعليق